إعلاناتكورونا

بيان صادر عن اللّجنة العليا في قرية الغجر – الجولان

بيان صادر عن اللّجنة العليا في قرية الغجر – الجولان :

شيوخ ووجهاء قرية الغجر .

مجلس محلي قرية الغجر .

لجنة الجمهور المتابعة قرية الغجر

 

بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى :

وَأَمَّا مَنْ آمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُ جَزَاء الْحُسْنَى وَسَنَقُولُ لَهُ مِنْ أَمْرِنَا يُسْرًا * ثُمَّ أَتْبَعَ سَبَبًا *

 

وقال جلّ وعلا :

” وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ”  صدق الله العظيم .

 

إنّ سنن الله في خلقه وشرعه تحتّم علينا الأخذ بالأسباب، كما فعل ذلك أقوى الناس إيماناً بالله وقضائه وقدره، سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، لقد قاوم الفقر بالعمل، وقاوم الجهل بالعلم، وقاوم المرض بالعلاج.

 

أيها الأهل الكرام :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

كلّنا علم بما آلت إليه الأمور خلال جائحة الكورونا، بما في ذلك تفشي هذا الفايروس بسرعة كبيرة بين أطياف البشرية جمعاء، إضافة إلى أخطاره الجمّة على حياة الجميع، وكلّنا يتابع عن كثب ما تصرح به وزارة الصحة من ضرورة أخذ الحيطة والحذر للوقاية من هذا الفايروس القاتل. ونظراً لخطورته الشديدة والموجعة وجدنا بعد اجتماع المعنيين من شيوخ ووجهاء القرية والمجلس المحلي، ولجان المتابعة بأنه من الضروري الالتزام بجميع الإجراءات الوقائية التي تنصّ عليها وزارة الصحّة حتى نحمي قريتنا وأهلها، حرصًا على ألّا تكون النتائج قاسية وشديدةً علينا في حال تطوّر الأمور إلى الأسوأ -لا قدّر الله- .

إنّ القرارات التي اتّفق عليها شيوخ ووجهاء القرية والمجلس المحلي، ولجان المتابعة ملزمةٌ لكل فردٍ منّ سكان قرية الغجر، عاملين بما حدّثه الرسول الأكرم صلّى الله عليه وعلى آله وسلم : ” أعقلها وتوكل “.

فعلينا جميعاً الحفاظ على أهلنا وبلدنا واتباع قرارات وزارة الصحة وتوجيهاتها في هذا الوقت الحرج، وما أقرّته اللّجنة العليا في القرية. سائلين الله بعد التوكل عليه أن تزولَ هذه الأزمة.

 

الالتزامات التي صدرت عن اللّجنة العليا في القرية :

  1. تقييد الحركة والمكوث في البيت، حيث يمنع التجول، إلّا للضرورة القصوى، وكلّ مريض ملزم بذلك، وكلّ من هو في عزل صحيّ عليه التزام مكان حجره الصحيّ وعدم الخروج قطعاً ولأيّ سبب من الأسباب وفق ما ينص عليه القانون.
  1.  عدم التجمهر، وحظر الزّيارات بين الأفراد، حيث تمنع زيارة صديق أو قريب أو غيره .
  2.  الجامع مقفل أمام الجميع والصلاة تكون في البيوت .
  3. النّشاطات التجارية، على جميع الحوانيت والمطاعم العمل باستخدام خدمات التوصيل Take Away
  4. جميع محلات الحلاقة والمكياج مغلقة .
  5. مدارس القرية مغلقة وعلى الطلاب متابعة التعلّم عن بعد .
  6. لا توجد ساعات استقبال في المجلس المحلي، التواصل يكون عبر الهاتف. في حال تسديد فواتير الكهرباء والماء بالدفع نقداً ، يمكن للمواطن الدخول والانتظار عند باب مدخل المجلس،  حتى يأتي موظف المجلس المحلي لاستلام المدفوعات منه.
  7. محاولة – قدر الإمكان – عدم إدخال غرباء من خارج القرية هذه الفترة الصعبة .
  8. عدم التجمهر في المناسبات الدينية أو الاجتماعية. وفي الحالات الاضطرارية الموجبة على كل فرد حاضر أن يضع  الكمامة الواقية وعدم المكوث في المكان لفترة طويلة حفاظاً على الجميع .
  9. نرجو من الجميع وبالأخص الشباب والشابات، عدم القيام بجولات في السيارات بالقرية، وعدم الخروج الّا للضرورة القصوى.
  10. سيقوم متطوعون من موظفي وعمال المجلس المحلي وأبناء القرية بمواكبة تحركات الجمهور حيث سيقومون بجولات ميدانية في القرية نهاراً وليلاً للاطلاع على الحركة .

كلنّا أمل وثقة بتنفيذ التعليمات أعلاه، والعمل بها والتزامها حفاظاً على أهل قريتنا وأمانها .

وفي حال عدم الالتزام بالقرارات أعلاه سنضطر -ومع كل أسف- الطلب من الشرطة إقامة محطة داخل القرية ومراقبة الوضع ٢٤/٧ .

نحن عائلة واحدة وكلّ فرد منا ملزم بأخيه، وكل وجعٍ يصيب يتأثر به الجميع، فعليناً جميعاً أن نكون يداً واحدة نحافظ على أنفسنا وبلدنا.

كلّ من لا يلتزم بالتعليمات، سيقوم المتطوعون بالتبليغ عنه للجهات المختصة لأخذ الإجراءات القانونية اللازمة.

نسأل الله السلامة للجميع وأن تزول الغمّة وترجع الحياة إلى طبيعتها، إنّه السميع المجيب وعلى الله الاتكال في جميع الأمور.

 

والله وليّ التوفيق.

تواضعاً :

اللّجنة العليا في القرية

مجلس محلي قرية الغجر .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
Skip to content